حقوق: العفو العام ورقة ضغط إمريكية

منبر العراق الحر :

وصف عضو حركة حقوق حسين علي الكرعاوي، السبت، إصدار قانون العفو العام بالخيانة لدماء الشهداء ، مؤكدا أن العفو العام ورقة ضغط أميركية لإطلاق سراح الدواعش .

وقال الكرعاوي : إننا “نرفض اي متاجرة بدماء الشهداء بكل مكوناته من المحافظات الغربية والكردية ومن ثم المناطق الشيعية”.

وأضاف، ان “من يطالب بالعفو عن القتلة والارهابيين سيقوم بإعادة هيكلتهم مع الامريكان من اجل العودة الى مربع داعش والقاعدة “، مستغربا من “دعوات بعض القيادات السنية والتباكي من اجل طرح القانون وتمريره”.

وتابع الكرعاوي، أن ” العفو العام غايته عودة هؤلاء القتلة للساحة ليكونوا المانع في انطلاق العراق باتجاه مشروع مبادرة الحزام والطريق وضرب سيادة البلاد “.

وأشار الى ان “تلك الرؤية متطابقة مع اجندات سياسية للمحور الامريكي الذي يسعى جاهدا لتقسيم العراق بحجة الفدرالية والاقاليم”.

وكان النائب عن كتلة الصادقون النيابية حسن سالم قد أعتبر في وقت سابق، إصدار عفو عام وتعديل قانون مكافحة الإرهاب بالخيانة لدماء الشهداء.

اترك رد