بكلمة واحدة.. ميندي يعلق على تبرئته من تسع تهم بالاعتداء الجنسي

منبر العراق الحر :

علق لاعب مانشستر سيتي السابق، الفرنسي بنجامين ميندي، على تبرئته من جميع التهم الموجهة إليه في قضايا الاغتصاب والاعتداء الجنسي التي لاحقته على مدار السنوات الماضية.

وأصدرت هيئة المحلفين في محكمة “تشيستر كراون” في شمال غرب إنجلترا، أمس الجمعة، قرارها النهائي بتبرئة ميندي من آخر قضيتين اتهم فيهما بالاغتصاب، لتسقط بذلك جميع تهم الاغتصاب والاعتداء الجنسي وعددها تسع تهم، عن نجم مانشستر سيتي السابق والتي يحاكم بسببها منذ عام 2020.

وأثناء خروجه من المحكمة، التف الصحفيون حول ميندي للحصول على أول تصريح له بعد تبرئته، ولكن الدولي الفرنسي السابق اكتفى بالتعليق بكلمة واحدة “الحمد لله”.

وانتهى عقد ميندي (28 عاما) مع نادي مانشستر سيتي بشكل رسمي في 30 يونيو الماضي.

وكان مان سيتي أنفق 52 مليون جنيه إسترليني (60 مليون يورو) للتعاقد مع ميندي عام 2017 بعدما لفت الأنظار مع مارسيليا وتألق مع موناكو لموسم واحد، مما جعله في ذلك الوقت أغلى مدافع في التاريخ.

ولكن مسيرته الكروية تخللتها إصابات، مثل تمزق في الرباط الصليبي في عام 2017، مما أجبره على قضاء المزيد من الوقت في علاج ركبتيه ومشاكل عضلية.

كما كان ميندي المتوج مع منتخب فرنسا بلقب كأس العالم عام 2018 في روسيا، مادة دسمة لوسائل الإعلام البريطانية في خريف عام 2020 عندما تمت مصادرة سيارته لامبورغيني التي تبلغ قيمتها أكثر من 500 ألف يورو والتي كان يقودها دون رخصة أو تأمين. وقد اعترف بالذنب وفرضت عليه غرامة بحوالي ألف يورو.

المصدر: Football Daily

 

اترك رد