جائعة…ميسون اسعد

منبر العراق الحر :

جائعة
كطفل منذ ان ولد
وهو على لحم خيبته
لا يتوقف عن البكاء ،
علّه يجد ما يسد رمق الحنين!
اتضور جوعا ً
لوجه
عيبه عين كماله ،
لكلمة سباب لها طعم الغزل الشهي،
لصورة تتكلم صدقاً
أخالف الضوء البرتقالي الداخل إلى غرفتي
وأخرج الى الشرفة،
أقف على ناصية العالم الضاج بالحياة ،
ألتهم الشارع
السيارات الفارهة ،
الاطفال وضحكاتهم ،
الفتيات المتغاويات بمشيتهن ؛
أمد يدي لمائدة جارتنا
لأسرق كلمة من حديثها المليء بالقهقهة؛
كم هي متخمة ….وكم انا جائعة !
التفت لسماءٍ
كانت يوما طبقي المفضل ؛
أبحث عن نجمة العصر
فلا اجدها ،
وكأن الغياب وحش يبتلع كل ما أحب ،
أفتش عن غيمة سكرية
سكب عليها الأفق بهاراته الملهمة،
عن سرب حمامٍ يجوب السماء
جيئة وذهابا
بطيران عبثي حر،
هذا المساء لا طعام على مائدةالسماء!
لا حيلة لي
اعود متقهقرة مع آخر شعاع للنهار،
أتجرع كاس الذكريات،
أغفو وانا اكل نفسي جوعا
.
ميسون أسعد
سوريا

اترك رد