في ذكرى وفاته…السوداني يستذكر الشيخ الوائلي

منبر العراق الحر :

أستذكر رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، رحيل الشيخ احمد الوائلي، مبينا ان مضامين الوحدة الوطنية والإسلامية هي السمة البارزة لجميع خطاباته.

السوداني قال في بيان: “تمرّ علينا اليوم الذكرى العشرون لرحيل عميد المنبر الحسيني، الشيخ الدكتور أحمد الوائلي (رحمه الله تعالى).”

واضاف ان “سيرة الشيخ الوائلي مثالاً يُحتذى به في التصدي للدكتاتورية والظلم، من خلال المنبر الرسالي الدعوي، الذي كان يعمل من خلاله على نشر الأفكار الأخلاقية والإنسانية والثقافية والمعرفية”.

واشار الى انه “طوال مدة انشغاله بالمهمة المنبرية، كانت مضامين الوحدة الوطنية والإسلامية هي السمة البارزة لجميع خطاباته التي رسمت له منهجاً مميزاً، حاز فيه على احترام وتقدير جميع المسلمين”.

وتابع: “إذ نستذكر اليوم ذكرى رحيله، فإننا نستحضر القيم العظيمة والرسالة السمحاء للفكر الإسلامي، الذي كان الشيخ الوائلي أحد أعمدته الأساسية”.

واختتم قائلا: “تغمّد الله الشيخ الوائلي بواسع رحمته… وعزاؤنا ومواساتنا لذويه وجميع محبيه.”

 

 

اترك رد