أكتبُ….نوار الشاطر

منبر العراق الحر :أكتبُ لأمشِّطَ شعثَ المشاعر ،لأصففَ أجراسَ الخيبةِ التي ترن في ديجور ِالوحشة ،لأرممَ جدارَ

ابتسامةٍ صدعها الحزن ،لأصنعَ فرحاً ملوناً يعانق أفق الحلم .
أكتبُ لأجدني فملامِحي ضاعت عندما ابتلعتْها أمواجُ العتمة.
أكتب لأحوكَ سماءً ثامنةً وأطرزَها بنجومٍ وضاءةٍ بالأقحوان.
أكتبُ لأقرأني فما عدتُ أعرفُني بعد أن تفحمتْ ورودُ آمالي، عندما أشعلَ الواقعُ حرائقَهُ في أرجاءِ

الأمنيات .
أكتبُ لأفرِّغَ حقائبَ قلبي المكتظةَ بضجيجِ العواطفِ ،لألمِّعَ أجنحتي الناصعةَ بالنقاء ،لأنيرَ قناديلَ

روحي بنسيم المطر.
أكتبُ لأزيلَ غبارَ الشوقِ الذي تراكمَ في مسامات حكايا الأمس ،لأمسحَ رائحةَ الأنينِ عن مرآةِ

ظنوني ،لأكنسَ الحنينَ من أزقةِ الذاكرة ،لأغسلَ أوجاعَ الغربة ،لأنشرَ الأملَ على حبلِ العمر ،

لأكويَ الآهاتِ الممتدةَ من فؤادي إلى دمشق .
أكتبُ لأطوي المسافاتِ المبللة بالسهر ،لأجففَ سيلَ الدمعات ،لأطهو السعادةَ في موقدِ القلب ،

لأعجنَ الحروفَ بماءِ الوجد وأخبزَها في فرنِ المعاني ،فأتذوقَ حلاوةَ القصيدةِ على طبق الوقت ،
وألتهمَها كلما دقّ ناقوسُ الوحدةِ أنغامَهُ المخيفةَ في ضفافِ الزمن .
فأنا لستُ إلا بقايا حالمة طاعنة بالخيال ، تصادقُ الكلماتِ التي تعطرُ محبرةَ أثيرها وتربّي القصيدةَ

في حجرِ ضوئِها حبّاً على حبّ .
.
نوار الشاطر

اترك رد